الرياض 19 شوال 1442 هـ الموافق 31 مايو 2021 م واس
شهد معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ورئيس مجلس إدارة معهد الإدارة العامة ومجلس إدارة هيئة رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة المهندس أحمد بن سليمان الراجحي اليوم, توقيع مذكرة تعاون بين معهد الإدارة العامة وهيئة رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة، تهدف لبناء شراكة فاعلة بين الطرفين تسهم في توفير برامج تدريبية تعمل على تطوير قدرات ومهارات الأشخاص ذوي الإعاقة وتمكينهم من أداء أدوارهم التنموية بكفاءة وفعالية.
وقَّع الاتفاقية معالي المدير العام للمعهد الدكتور بندر بن أسعد السجان، والرئيس التنفيذي لهيئة رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة الدكتور هشام الحيدري.
وبهذه المناسبة أوضح معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ورئيس مجلس إدارة معهد الإدارة العامة المهندس أحمد بن سليمان الراجحي أن الاتفاقية المبرمة بين المعهد وهيئة رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة تسهم في تطوير قدرات ومهارات ذوي الإعاقة، لتمكينهم من أداء أدوارهم التنموية في مختلف القطاعات.
وأضاف معاليه أن معهد الإدارة العامة يسهم بدور فاعل في تطوير مهارات وقدرات الموارد البشرية في منظمات القطاع غير الربحي لدعم منسوبي القطاع وتمكينهم من أداء أدوارهم بكفاءة وفاعلية على نحو يكفل الارتقاء بالتنمية الإدارية، نظراً لكون القطاع شريكاً مهماً للقطاعين الحكومي والخاص في مسيرة التنمية الشاملة بالمملكة
ووجه معاليه الشكر لمعالي مدير عام المعهد الدكتور بندر السجان وكافة منسوبي المعهد على ما بذلوه من جهود لتدريب منسوبي القطاع غير الربحي والأشخاص ذوي الإعاقة
من جانبه، قال الدكتور السجان: “أولى معهد الإدارة العامة اهتماماً خاصاً لتدريب وتأهيل الموارد البشرية من منسوبي القطاع غير الربحي بشكل عام والأشخاص ذوي الإعاقة بوجه خاص، وذلك انطلاقاً من أهمية الدور المنوط بمؤسسات القطاع الثالث في خدمة التنمية الشاملة في المملكة، وهو ما دفع المعهد لتوفير برامج تدريبية ذات جودة عالية للأشخاص ذوي الإعاقة لتمكينهم مهنياً على أداء أدوارهم الوظيفية في مؤسساتهم المختلفة بجودة وكفاءة، بما يسهم في النهاية في دفع عجلة التنمية الإدارية في المملكة.
وأشار إلى أن المعهد يضع المسؤولية الاجتماعية على رأس أولوياته الاستراتيجية، حيث قدم خلال هذا العام للأشخاص ذوي الإعاقة عدد كبير من البرامج التدريبية والتطويرية التي تسهم بفاعلية في بناء قدرات بشرية وطنية مؤهلة من ذوي الإعاقة بما يعمل على تحقيق التحول النوعي في الموارد البشرية الوطنية الذي تستهدفه رؤية المملكة 2030.
وأوضح أن المعهد نفذ من خلال مبادرة “تقديم خدمات تدريبية للقطاع غير الربحي (3) مشاريع قدم خلالها 1867 برنامجاً تدريبياً استفاد منه 22793 متدرباً وكذلك عقد مذكرات تعاون مع عدد من مؤسسات القطاع غير الربحي .
وأفاد معاليه أنه شارك 34 مدرباً ومدربة من أعضاء هيئة التدريب بالمعهد في تنفيذ برامج تدريبية للأشخاص ذوي الإعاقة ومنسوبي القطاع غير الربحي استغرقت ما يقرب من 1000 ساعة تدريبية.
من جانبه أفاد الرئيس التنفيذي لهيئة رعاية الأشخاص ذوي الإعاقة أن هذا التعاون يصب في صالح الأشخاص ذوي الإعاقة وتأهيلهم التأهيل المناسب لأداء أدوارهم المجتمعية والتنموية, حيث أسهم المعهد ولا يزال، في تطوير قدرات ذوي الإعاقة وإكسابهم المهارات الشخصية والمهنية التي يحتاجون إليها لأداء أدوارهم المجتمعية والعملية وإسهامهم في التنمية الشاملة في المجتمع.

اترك تعليقاً