الرياض 18 شوال 1442 هـ الموافق 30 مايو 2021 م واس
برعاية معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد الراجحي، نظّم برنامج التحول الوطني اليوم عبر برنامج “زوم”, ملتقى بعنوان “تعزيز مساهمة القطاع غير الربحي في برنامج التحول الوطني”.
وهدف الملتقى إلى التعريف ببرنامج التحول الوطني ومستهدفاته وتوعية القطاع غير الربحي بها، واستعراض الفرص المرشحة للشراكة بين برنامج التحول الوطني والقطاع غير الربحي، ومواءمة برامج ومشاريع برنامج التحول الوطني مع برامج ومشاريع منظمات القطاع غير الربحي.
بعد ذلك ألقى المدير التنفيذي لمجلس المؤسسات الأهلية المهندس عبدالرحمن الأحيدب كلمة معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية, أشاد فيها بأهمية القطاع غير الربحي ودوره في التنمية وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030، مشيراً إلى أن مبادرات برنامج التحول الوطني أسهمت في وصول نسبة المنظمات المتخصصة إلى أكثر من 63%، ووصول متوسط درجة الحوكمة للجمعيات الأهلية إلى 80%، بالإضافة إلى تمكين الجهات الحكومية من التعاقد مع المنظمات غير الربحية وفقاً لنظام المنافسات والمشتريات الحكومية الجديد.
بدوره تحدث الرئيس التنفيذي لبرنامج التحول الوطني المهندس ثامر السعدون عن أهمية إسهام القطاع غير الربحي في التنمية والإنجازات التي حققها برنامج التحول الوطني لدعم هذا القطاع.
بعد ذلك جرى استعراض أبرز إسهامات القطاع غير الربحي في البرنامج، والفرص المرشحة للشراكة بين القطاع غير الربحي وبرنامج التحول الوطني وطموحات البرنامج المتوقعة من القطاع غير الربحي, بالإضافة إلى شرح آلية الشراكة مع البرنامج.
يذكر أن برنامج التحول الوطني يعمل على أربعة أهداف إستراتيجية ممكنة للقطاع غير الربحي، وهي: دعم نمو القطاع غير الربحي، وتمكين المنظمات غير الربحية من تحقيق أثر أعمق، وتعزيز قيام الشركات بمسؤوليتها الاجتماعية، وتشجيع العمل التطوعي، ضمن أهداف رؤية 2030.

اترك تعليقاً