مأرب 25 جمادى الآخرة 1442 هـ الموافق 07 فبراير 2021 م واس
أطلقت مؤسسة فتيات مأرب اليوم بدعم وتمويل من البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، برنامجًا تدريبيًا في مجال ريادة الأعمال والمهارات الحياتية للمشاركات في مشروع سبأ للتمكين الاقتصادي للسيدات بمحافظة مأرب، بهدف بناء قدرات المرأة اليمنية في مجال ريادة الأعمال، وذلك بالتنسيق مع الحكومة اليمنية والسلطات المحلية بالمحافظة.
وأوضحت رئيسة مؤسسة فتيات مأرب ياسمين القاضي أن البرنامج التدريبي يستهدف تدريب وتأهيل قدرات 60 امرأة من رائدات الأعمال على مرحلتين ولمدة شهر كامل، مؤكدةً على استمرار المؤسسة بالتعاون مع الجهات الحكومية والرسمية لخدمة ودعم المرأة اليمنية في مختلف المجالات.
ويأتي تعاون المؤسسة مع البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن لتنفيذ البرنامج امتدادًا لمبادرات ومشاريع البرنامج التنموية في مأرب، والتي بلغ عددها حتى الآن 18 مشروعًا ومبادرة، دعمًا للبنية التحتية في المحافظة، بما يشمل بناء مركز للموهوبين، ومبنى إضافي لجامعة إقليم سبأ رفعًا للطاقة الاستيعابية، وتوفير النقل الجامعي لطالباتها، وعمل البرنامج على إنارة المحافظة وحفر 8 آبار مائية عبر مشاريع تعمل بالطاقة الشمسية، ووفر 15 صهريجًا لنقل المياه للمستفيدين، وجهز 3 مستشفيات بالأجهزة الطبية وعربات الإسعاف رفعًا لكفاءة الخدمات الصحية، بالإضافة إلى تنفيذ البرنامج مشروعًا للإصحاح البيئي في المحافظة، والبدء بتنفيذ مشروع إعادة تأهيل طريق العبر الذي يعود بالنفع على 22 مليون مستفيد.
ويدعم البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن مؤسسة فتيات مأرب، تفعيلًا لاتفاقية التعاون التي وقعها البرنامج مع المؤسسة، تحفيزًا لفرص عمل المرأة اليمنية، حيث يأتي هذا البرنامج التدريبي كأول برنامج لتمكين المرأة اليمنية اقتصاديًا بمحافظة مأرب.
وأكد وكيل محافظة مأرب الدكتور عبد ربه مفتاح أهمية البرنامج التدريبي للمشاركات في مجال ريادة الأعمال، وذلك لما يحققه من مهارات وخبرات جديدة تمكنهن من المشاركة الفعالة في سوق العمل، معبرًا عن شكره للمؤسسة وللبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن على دعم وإقامة مثل هذه البرامج، التي تعدّ رافدًا ومساعدًا لسيدات الأعمال، بما يوفر الدخل لهن ولأسرهن من خلال خلق فرص العمل التي تحسن فرص العيش والمعيشة.
من جهته دعا مدير عام الغرفة التجارية عبد الحق منيف المشاركات إلى تحقيق الاستفادة القصوى من مواضيع التدريب، والتفكير بآليات عمل جديدة تمكنهن من المنافسة الفعالة في سوق العمل، مؤكدًا على استعداد الغرفة التجارية لدعم رائدات الأعمال وتسهيل كافة السبل لهن من خلال التنسيق مع الجهات ذات العلاقة ورجال الأعمال في السوق المحلية.
يشار إلى أن برنامج سبأ للتمكين الاقتصادي للسيدات لديه خطط تمتد على مدى 18 شهرًا في مجال التمكين الاقتصادي للمرأه اليمنية، متضمنًا إطلاق 40 حملة توعوية، و40 مشروع تأهيل وتدريب في قطاع الأعمال، و 20 مشروعًا يتم دعمها عبر التمويل وبناء القدرات وتقديم الخدمات الاستشارية والإشراف المستمر.
ويهدف البرنامج التدريبي لسيدات الأعمال في مأرب إلى خلق آليات عمل وتفكير جديدة في أداء المشاريع للنساء اليمنيات، والمساهمة في دعم المشاريع الناشئة عبر توفير مقر حاضنة أعمال تخدم رواد الأعمال، وتعزيز دور النساء في الساحة الاقتصادية عبر تأهيلهن وإعدادهن لإنشاء مشاريع حرة هادفة وفق أسس مهنية عالي، وتسليط الضوء على المواهب النسائية الواعدة ووضعها على خط النجاح والعطاء، وتشجيع وتكريم الشخصيات النسائية الرائدة والموهوبة في المجتمع.
فيما يعمل البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن على تقديم الدعم الاقتصادي والتنموي في جميع المجالات لليمن، والمساهمة في بناء القدرات للمجتمع اليمني وتحسين البنية التحتية والخدمات الأساسية المقدمة للشعب اليمني وخلق فرص عمل من خلال العمل مع الحكومة اليمنية والسلطات المحلية ومنظمات المجتمع المدني.
يذكر أن البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن أطلق أكثر من 198 مشروعا من خلال مكاتبه اليمن في 7 قطاعات رئيسية، متبنيًا أفضل ممارسات التنمية والإعمار والريادة الفكرية بمجال التنمية المستدامة في اليمن، تعزيزًا للعلاقة التاريخية والثقافية والاقتصادية التي تربط بين المملكة واليمن.

اترك تعليقاً