الرباط 22 شوال 1442 هـ الموافق 03 يونيو 2021 م واس
عقدت منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو) بالشراكة مع مكتب اليونسكو لدى الدول المغاربية، ومنظمة المدن والحكومات المحلية المتحدة الأفريقية اليوم بالرباط ندوة حول موضوع “المدن الذكية والمستدامة والمرنة”، لتسليط الضوء على الممارسات الجيدة للمدن الصديقة للبيئة، وتعزيز تطور المدن بما يتماشى مع أهداف التنمية المستدامة.
وأكد نائب المدير العام للإيسيسكو الدكتور عبد الإله بن عرفة خلال افتتاح أعمال الندوة أن المنظمة تعي بأهمية تنمية المدن بما يتماشى مع إستراتيجيات التنمية المستدامة وتحقيقا لأهدافها، وضرورة دعم تعزيز مفهوم المدن الخضراء والمستدامة والذكية والمرنة في دولها الأعضاء، نظراً للدور المؤثر الذي يمكن أن يلعبه تعزيز هذه النقلة النوعية في تحسين جودة حياة سكان الحواضر، وتقديم مثال تحتذي به المدن التي تسعى إلى تحقيق التنمية المستدامة.
وأشار المشاركون إلى التحديات التي تواجه استدامة المدن، وضرورة توفير حلول شاملة ومندمجة لهذه التحديات، خاصة المتعلقة بالتغيرات المناخية، مشيرين إلى أن المدن الذكية والمستدامة ستكون أكثر قدرة على مواجهة مثل هذه الأزمات، خاصة مع ابتكار حلول عملية تسهل تحقيق جودة الحياة.
وتستعرض أعمال الندوة على مدى يومين تجارب عدد من الدول في التحول نحو المدن الذكية، ومناقشة موضوعات مرتبطة بأسس المدن الذكية والمستدامة والمرنة، وإعداد خطط عمل للانتقال نحو هذا النوع من المدن، وإصدار توصيات في الموضوع.

اترك تعليقاً